الشعر أعلى من السياسة

هذا عنوان لمقالة كتبتها "ناتاليا ميخايلوفا" الحاصلة على شهادة دكتوراه علوم في الفيلولوجيا (اللغة وآدابها) ونشرتها جريدة ( ليتيراتورنايا غازيتا ) الروسيَّة الاسبوعيَّة بتاريخ 5 - 11 تموز عام 2017 , وشغلت اكثر من ¾ الصفحة باكملها , وتصدرت تلك الصفحة صورة لبوشكين وفوقها اشارة الى سنوات ( 1837 – 1937) مأخوذة من عدد نفس تلك الجريدة الصادرة عام 1937 , وصورة كبيرة أخرى لبوشكين معلقة على ج . . .


جامعة الدول العربيَّة والثقافة ..!

 

محمد القشعمي

 

 

ما زلت أتذكر الكتب التي كانت تصدرها الأمانة العامة لجامعة الدول العربيَّة في الخمسينيات والستينيات الميلاديَّة، أي قبل أكثر من نصف قرن، وهي تحمل اسم «سلسلة يصدرها معهد الدراسات العربيَّة العالميَّة بجامعة الدول العربيَّة»، بإشراف نائب الأمين العام سيد نوفل، وهي نصوص لمحاضرات يلقيها على طلاب قسم الدراسات الأدبيَّة والل . . .


المصورات العربيات .. بين انتظار الحلول وفرضها

 

سحر الزارعي

 


أستكمل حديثي معكم اليوم، عن المصورة العربيَّة، لقد كانت ردود الفعل على المقال الماضي أقوى مما توقعت، مئات المصورات العربيات المبتدئات شعرن بالثقة والحماسة والهمة العاليَّة، لمواصلة المشوار من دون الاعتماد بشكل رئيس على أحد! تجربتي في المشاركة في مؤتمر الصورة في مصر كانت أكثر ثراء مما كان مخططاً لها..
فالحديث مع المشاركين وتبادل التجار . . .


ساراماغو.. المبصر الذي أهدانا روعة العمى

«لديَّ حلم أن أصبح كاتباً» عبارة قالها الروائي البرتغالي العظيم «جوزيه ساراماغو» في «التاسعة عشرة من عمره، وانتظر حتى أصبح في الخامسة والخمسين من عمره لكي ينضج حلمه، ويصدق بأن لديه شيئاً يستحق أن يقوله فعلاً، وعندما كان يُسأل كيف أدركت هذه النقطة كان جوابه الوحيد «أنا لا أكتب فحسب، بل أكتب ما أنا عليه». إذا كان ثمة سرّ في المسألة، فذلك هو على الأرجح، وم . . .


روبرت دي نيرو... في “ساحر الأكاذيب “ الذي خدع العالم

خلالَ السنواتِ الأخيرةِ تصدت لإنتاج الأفلام شركات الإنتاج التلفزيوني الأميركي الكبرى مثل نيتفليكس وأمازون و“إتش بي أوه”، ونجحتْ هذهِ الشركاتُ التي تبثُ أفلامَها عبرَ القنواتِ الفضائيَّةِ وأجهزة الأيباد وشبكة الإنترنت عموماً، في التعاقدِ مع عددٍ من كبارِ المخرجينَ ونجوم السينما. أحدث هذهِ الأفلام فيلم “ساحر الأكاذيب” The Wizard of Lies للمخرج باري ليفنسون، بطولة روبرتْ دي . . .



Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2017