كاسيني يلتقط "موسيقى" غريبة بين زحل وقمره "ليموزين ستالين" للبيع في مزاد علني كندا قاب قوسين من ابتكار "عباءة الإخفاء" القطار الطائر قادم! روسيا تغزو الغرب بالـ"كوكوشنيك" ما العلاقة بين طول السبابة اليمنى وصوت الطفل ؟ الإمام الحسين يرعى أول تجمع لمترجمي لغة الإشارة في العراق عضوة سابقة في الكونغرس: الحسين قضية عالمية تستحق أن تذكر في المحافل كافة مسحوق (الكاري) يساعد على محاربة السرطان تصميم عدسات لاصقة تقوم بوظيفة المنظار وتوجه بواسطة التفكير

بلاد النهرين تشتري المياه من دول الجوار لري عطش البصرة

العراق يطالب مجلس الأمن بعدم إطفاء نهري دجلة والفرات

2018-07-12

بغداد – بلادي اليوم
أبلغ وزير الموارد المائية حسن الجنابي, أمس الأربعاء, مجلس الأمن الدولي رسالة الحكومة العراقية بشأن المطالبة بحصصه المائية, داعياً المجلس الى إسناده في تثبيت حقوقه المائية كما جرى في القضاء على الإرهاب. وقال الجنابي خلال جلسة مجلس الأمن الدولي: إن الحكومة العراقية تدعوكم الى إسنادها في ملف المياه ومنع التصحر لتجنب المآسي الإنسانية، ولما له من أثر بيئي كارثي على البلاد كما جرى في محاربة الإرهاب. وأضاف: إن الأهوار مهد الحضارة الإنسانية تتعرض الى جفاف مخيف يجبر سكانها الى الهجرة بعد نفوق المواشي وتضرر البيئة الزراعية والتنوع الأحيائي رغم إدراجها على لائحة التراث العالمي. وتابع الجنابي: إن تطبيق المبادئ الخاصة بالدول المتشاطئة يسهم في استقرار أمن المنطقة وعدم عودة الإرهاب وتعزيز الاجراءات لمكافحته. وطالب الجنابي مجلس الأمن الدولي بعدم إطفاء نهري دجلة والفرات وتجفيفهما المتعمد. وقال: إن العراق يسعى الى السلم والأمن والتنمية مع دول الجوار، وتقاسم المنافع، وتجاوز الأضرار، إن وجدت، بعدالة مع الدول المتشاطئة.وأضاف: هناك صلة بين مشكلة المياه والجفاف وظاهرة الإرهاب، داعياً المجلس الى عدم السماح بإطفاء نهري دجلة والفرات. وفي غضون ذلك كشفت وزارة النقل عن عزم الحكومة شراء المياه عبر سفن حوضية من دول الجوار لري عطش سكان محافظة البصرة ملتقى نهري دجلة والفرات، في أحدث مؤشر على حجم تفاقم الأزمة في العراق الذي يُسمى ببلاد النهرين. وذكر بيان للوزارة أنه وبتوجيه من رئيس الوزراء ستقوم السيارات الحوضية التابعة لوزارة النقل بالتوجه نحو البصرة لتوفير المياه العذبة، وتوزيعها بالمجان على الأحياء السكنية في عموم البصرة، وستلتحق معها الحوضيات التابعة لقيادة القوة البحرية لأداء هذا الواجب الوطني المقدس. وأضاف: قد تم تكليف السفن المخصصة لجلب المياه بالتحرك نحو موانئ المنطقة للقيام بالمهمة نفسها وعلى جناح السرعة. وأشار الى أن الشركات التابعة لوزارة النقل، ستتولى تجهيز المناطق السكنية بأحواض ثابتة تُملأ بالماء العذب، من وقت لآخر، وبشكل دوري بحوضيات الوزارة. وكان مجلس الوزراء، قد أصدر أمس الأول عدة قرارات عاجلة لمواجهة شحة المياه في محافظة البصرة.


Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2017