عبد المهدي: قبول المرشحين للدرجات الخاصة يخضع لمعايير والكهرباء بحاجة لعمل كبير الحبس والغرامة لمدير مدرسة تلاعب بسجلات طلبة ظاهرة اليأس وإشراقة الأمل برلمان كردستان ينتخب نيجيرفان البارزاني رئيساً للإقليم مجلس بغداد: ملف توزيع الأراضي لم يفتح بعد ووزارة الاعمار مخولة بالموضوع الرافدين يمنح قروض 50 مليون دينار لتمويل اصحاب المختبرات والمذاخر الطبية مقتل ١٠ إرهابيين بضربة جوية في قاطع عمليات صلاح الدين الكشف عن مناقشات لاعادة هيكلة الحشد الشعبي العثور على 92 مقبرة جماعية في سنجار كتلة هوائية حارة تخيم على العراق تبلغ ذروتها السبت والأحد

من هو آغا خان الرابع ؟

2019-05-28

آغا خان الرابع رجلُ أعمالٍ بريطانيّ من أصلٍ باكستاني، بالإضافةِ إلى أنّه الإمام التاسع والأربعين للطائفة الإسماعيلية النزارية.

نبذة عن آغا خان الرابع :
الأميرُ شاه كريم الحسيني آغا خان الرابع، هو رجلُ أعمالٍ بريطانيٍّ من أصلٍ باكستاني، بالإضافة إلى كونه الإمام التاسع والأربعين للطائفة الإسماعيليّة النزاريّة. تلقّى تعليمه في سويسرا وجامعة هارفارد. خلال السنوات الأولى من توليه الإمامة، كسبَ ثقةَ الناس في المجتمع ليصبح زعيمًا قويًا فيما بعد، يدعو أتباعه لأن يصبحوا مواطنينَ صالحينَ في البلدان التي يقيمون فيها، وأن يغادروا البلدان التي يواجهون فيها المشاكلَ والاضطهاد. آغا خان معروفٌ أيضًا بفطنته التجاريّة، وتشمل مقتنياته الخاصّة الواسعة، الفنادقَ وشركاتَ الطيران والصحف. ومن خلال منظماته مثل “مؤسسة أغا خان”، و وكالاتُ الإغاثة التي تموّلها الإمامة يُقدم خدماتٍ تعليميةٍ وصحية وسكنية في جنوب آسيا وشرق إفريقيا، ويرأسُ حاليًا “شبكة الآغا خان للتنمية”. يعتبر واحدًا من أغنى عشرةِ ملوكٍ في العالم، فهو “صاحب السموِّ الملكيّ” بقي على العرش لأكثر من 50 عامًا. أبرز الأعمال من بينِ أعماله المختلفة التي قام بها خلال فترة جلوسه على كرسي الإمامة، العمل على القضاء على الفقرِ العالميّ، والترويجِ والتنفيذ للتعدديّة العلمانية، والنهوض بوضع المرأة، وتكريمِ الفنّ والهندسة الإسلامية.

بدايات آغا خان الرابع :
وُلد في 13 كانون الأول/ ديسمبر 1936، في جنيف، سويسرا، لوالده الأمير علي خان وزوجته الأولى الأميرة تاج الدين علي خان الابنةُ الكبرى لبارون تشرستون الثالث. لديه أخٌ واحد هو الأمير أمين، واثنان من الأخوة غيرِ الأشقاءٍ من الزيجات الأخرى لوالديه. أمضى طفولته في نيروبي، كينيا، حيث تلقّى تعليمه المبكر من خلالِ التعليم المنزلي. في وقتٍ لاحقٍ، التحقَ في "معهد لو روزي" في سويسرا، وهي أغلى مدرسةٍ داخليةٍ في أوروبا. ثم التحقَ بجامعة هارفارد، حيثُ غيّر تخصّصه إلى التاريخ بعد أن خرج من دورة الهندسة. في عام 1957، توفيَ جده سلطان محمد شاه، وكان كريم قد تأهّل ليصبح الآغا خان الرابع. بعد ذلك بعامين، تخرّج من جامعة هارفارد بدرجة بكالوريوس في الآداب في اختصاص التاريخ مع مرتبة الشرف.

إنجازات آغا خان الرابع :
بعد وفاة جدِّه، الآغا خان الثالث، أصبحَ وبعمر العشرين الإمامَ التاسع والأربعين للإسماعيليين النزاريين. كان ينوي عند تولّيه المنصب مواصلةَ عمل جدِّه في بناء مؤسساتٍ حديثة لتحسين نوعيّة حياة الإسماعيليين النزاريين. وشدّد على القضايا الاجتماعيّة مثلَ التنمية الماديّة والتعليم والوئام بين الأعراق والثقة في الدين. وشجّعَ الإسماعيليين النزاريين على الاستقرارِ في العالمِ الصناعي للمساهمة في تقدم المجتمعات في العالم النامي من خلال مختلف برامج التنمية. أسّس "نيشن ميديا غروب"، وهي شركةٌ إعلاميةٌ كينية، كما شارك في مشاريعَ تجاريّةٍ أخرى مثل الفنادق الفاخرة. كما يملكُ ويديرُ أكبر مركزِ سباقٍ وتربيةٍ للخيول في فرنسا، وغيرها من مزارعِ تربية الخيول في أوروبا. ويعدُّ مؤسس ورئيس شبكة آغا خان للتنمية (AKDN)، وهي واحدةٌ من أكبرِ شبكات التطويرِ الخاصّة في العالم. تعملُ وكالاتُ شبكة الآغا خان للتنمية في مجالاتِ الصحّة، التعليم، الثقافة، التنمية الريفية، بناء المؤسسات، وتعزيز التقدّم الاقتصادي، ومعظمها في البلدان النامية. وهو أحدُ كبارِ رجالِ الأعمالِ، ويمتلك المئات من خيولِ السباق، ومزارع الخيول الثمينة، ونادٍ لليخوت في سردينيا، وجزيرةٌ خاصة في جزر البهاما، وطائرتيّ بومباردييه، و 100 يختٍ عالي السرعة، وعدّة عقاراتٍ في جميع أنحاء العالم.

حياة آغا خان الرابع الشخصية :
في عام 1969، تزوّجَ من عارضةِ الأزياءِ البريطانيّة السابقة سارة فرانسيز كروكر-بول، التي لقّبت بـبيجوم ساليما آغا خان. رزقا بثلاثة أطفال، ابنةٌ واحدة هي الأميرة زهرة آغا خان، واثنان من الأبناء وهما الأمير رحيم آغا خان والأمير حسين آغا خان. استمرّ زواجهما لمدّة 25 سنة، لكنّهما انفصلا في عام 1984 بعد أن انخرطّ في عدة شؤونٍ خارج الزواج. انتهى زواجهما رسميًا في عام 1995، بعدَ 11 سنة من الانفصال. في عام 1998، تزوَّج من غابرييلا زو لينينجين و لُقّبت بيجوم إنارة آغا خان، حظيَ الزوجان بولدٍ واحد هو الأمير علي محمد آغا خان من مواليد عام 2000. وانتهى هذا الزواج أيضًا وقدّم الزوجان طلبًا للحصول على الطلاق وحصلا عليه بعد عدة سنوات في عام 2014.

حقائق سريعة عن آغا خان الرابع :

• في عام 1984، حصلَ على جائزة "توماس جيفرسون ميموريال فونديشن في الهندسة المعمارية" من جامعة فيرجينيا.
• في عام 1996، حصلَ على "جائزة هادريان" المرموقة من صندوقِ المعالم العالمية، الولايات المتحدة.
• في عام 2005، قُلِّد "وسام كارنيجي للإنسانية" المرموق.
• في عام 2009، حصل على لقب "رجل العام للأعمال الخيرية " من قِبل لو نوفيل إيكونومست، باريس.
• في عام 2013، حصلَ على "الميدالية الذهبية" من المعهد الملكيّ المعماريّ الكندي.
• من عام 2009 إلى عام 2013، أُدرج في قائمة "واحدٌ من أكثر 500 شخصية مؤثرة في العالم" من قبل "مركز الدراسات الاستراتيجية الإسلامية الملكية"، في الأردن.
• في عام 2015، حصل على جائزة "بادما فيبهوهان"، وهي ثاني أرفع جائزةٍ مدنيةٍ في جمهورية الهند.
• حصل على العديدِ من الشهاداتِ الفخريّة من الجامعات في جميعِ أنحاءِ العالم بما في ذلك "جامعة تورنتو"، "جامعة سانكور"، "جامعة لندن"، "جامعة هارفارد"، و"جامعة كامبريدج".
• حاصلٌ على عددٍ من الجنسيات الفخرية منها الكندية والبرتغالية والفرنسية وغيرها.
• تقدم مؤسساته جائزة الآغا خان في العمارة الإسلامية.
• صاحب أكبر مكتبات لندن.
• صديقٌ شخصي لعددٍ من الرؤساء والزعماء وكبار رجال الأعمال حول العالم.


Email : contact@beladitoday.com

جميع الحقوق محفوظة لجريدة بلادي اليوم 2011-2017